الغد الجنوبي الغد الجنوبي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

هادي_و_الإصلاحيين

#هادي_و_الإصلاحيين

#توفيق_باوزير
Tawfiq Bawazir
الثلاثاء ٧ مايو ٢٠١٩م


الغد الجنوبي خاص




نقف اليوم على أبواب الفصل الأخير من علاقة الإصلاح بهادي حيث سخروا منه في حلقة ساخرة تحت مسمى #رئاسة_عن_بعد وإذا عدنا إلى الحقيقية نجد أنهم هم من أوصله إلى هذه المرحلة و غيبوه عن كل الأحداث التي تدور في الداخل بل وحجبوا عنه من أراد مقابلته من وجهاء وأعيان الشعب 

كنا ومنذ اللحظات الأولى للحرب نناشد الرئيس هادي بالتحرك والبدء بالتغيير وعدم الخضوع لخطط حزب الإصلاح الإخونجي إلا أن هذا الحزب الذي غيب عنا الرئيس وصورنا في أعين الآخرين بأننا حركة مناصرة للإنقلابيين في صنعاء رغم أننا من حاربنا تلك الفئة الباغية وطهرنا أرضنا قبل أن يتحركوا شبراً واحداً لتحرير غرف نومهم من قبضة تلك المليشيات بل وخطفوا كل تلك الإنتصارات إعلامياً ونسبوها إليهم

على مر السنوات الماضية فقد استثمر قيادات ذلك الحزب سلطة الرئيس هادي و هدوءه في رده الفعل لبناء امبراطورية إخونجية داخل الشرعية وتدار من مكتب هادي وكانت هذه الإمبراطورية تعمل لمصالحها الشخصية أولاً وضد كل من حارب الإنقلابيين سواءً من #أبناء_الجنوب أو من دول #التحالف_العربي كما قامت تلك الإمبراطورية ببناء جيش متكامل وبتسليح عالي من خلال تخزين الدعم الموجه من دول التحالف واستغلال هذا الدعم المخزن لحماية عرش تلك الإمبراطورية كما قامت بتسليح مليشيات خارج إطار هذا الجيش والهدف منها إثارة الفتن وتنفيذ أهداف وعمليات عسكرية بعيداً عن اسم الجيش 

وحتى يبتعدوا عن دائرة الشكوك قسموا أدوار اللعبة فيما بينهم ووزعوا تمركزهم ما بين عواصم الدول ففريق يقتل وفريق يستنكر وفريق يسيئ وفريق آخر يعتذر

اليوم وبعد أن استعاد #حزب_المؤتمر عافيته وبدأ التنافس على اختطاف سلطة القرار داخل الشرعية و بعدما أدرك #حزب_الإصلاح أنه غير مرحب به في أوساط المجتمع الدولي وقبل ذلك عدم القبول به في داخل البلاد شمالاً وجنوباً وعلمهم اليقين بقرب سحب البساط من تحتهم فقد بدأوا في إطلاق مؤشرات الإعلان عن كل التحالفات الخفية فيما بينهم وبين مليشيات الحوثي ومصادر الدعم الذي يتلقونه من دول خارجية كما بدأوا في شن الهجوم الإعلامي على الرئيس هادي والإساءة له عن طريق رموزهم الإعلامية في عملية تمهيد لتأجيج الشعب ضد شخصه والتهيئة إلى إنقلاب يطيح بهادي من داخل الشرعية ويضمن لهم بقاءهم في السلطة 

بالنسبة لنا كجنوبيين كل هذا الصراع الحزبي الشمالي لا يهمنا فلم نعد كما كنا من قبل تحت رحمة أحد فاليوم أصبحنا نمثل أنفسنا سياسياً ودبلوماسياً و عسكرياً على الأرض في الداخل والخارج 
فاليوم ندافع عن حدودنا وبشراسة وسندافع عن مؤسسات الدولة الجنوبية بكل ما أوتينا من قوة وستعود إلى موضعها الصحيح في خدمة الجنوب أرضاً وشعباً 

ولكن ما يحزننا أن ضحية هذا الصراع الحزبي هو إخواننا الجنوبيين المنتسبين للشرعية وعلى رأسهم الأب #الرئيس_هادي والذي نكن له كل الإحترام رغم اختلافنا السياسي معه ورغم غموض موقفه تجاهنا وتجاه ما نتعرض له كجنوبيين من تآمرات إخونجية و مضايقات تحت اسم #شرعية_الرئيس_هادي

وما يدعونا للتفاؤل أننا نخوض حرب على جبهات ثلاث وفي الوقت ذاته ولسنا وحدنا فيها بل نحن ودول الجوار و دول العالم العربي والمجتمع الدولي كله معنا في حربنا هذه ضد كلٌ من
• التنظيمات السياسية الإخونجية و
• التنظيمات الإرهابية و
• مليشيات الحوثي
وبإذن الله تعالى سننتصر على كل هذه الفئات الثلاث والتي جعلت من الدين عباءة تواري بها عنفها و دمويتها وحقدها على البشرية

#توفيق_باوزير
Tawfiq Bawazir
الثلاثاء ٧ مايو ٢٠١٩م

عن الكاتب

أبن الجنوب العربي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

الغد الجنوبي