U3F1ZWV6ZTIwNjEzMzM5MTQ2MzEwX0ZyZWUxMzAwNDY3Njc4NjU1OQ==


 

معركة إثبات الوجود وترسيم الحدود

🖥 المجلس الإنتقالي وقيادته الحكيمه أمام
معركة إثبات الوجود وترسيم الحدود

✍🏻 كتب/شـــايع الأزرقي 

يمر مجلسنا الإنتقالي بمنعطف خطير هو الأصعب في تاريخ الجنوب حيث يواجه الجنوب وقيادته الحكيمه المتمثله بالمجلس الإنتقالي المفوظ شعبياً حرباً شعوآ تكالبت فيها كل الأعداء وفتحو عدة جبهات وتحت العديد من المسميات كان آخرها محاولة إقتحام العاصمة عدن من بوابة أبين والهجوم المكثف على مدينة الضالع من عدة محاور والجبهه وكذا اللعب بملف الخدمات وتخريب كيبلات الكهرباء وسد مياة المجاري  وإخراج مضاهرات مضاده من عرب 48 وأخدام الدار واصحاب العربيات والبسطات المنتميين للعربيه اليمنيه والذي يخرجون إلى الشوارع للتخريب ورفع شعارات عوجا ودعوات مشبوهه تحت ذرائع واهيه وبتمويل قطري تركي ميسري جبوإخواني 
والجبهه الخطيره والأشد خطراً على الجنوب هي جبهه الإعلام التي تحركها المكينه الإعلاميه لحزب الإخوان الإرهابي 
حيث يقوم أولئك الكتاب مدفوعو الأجر بإثاره النعرات الحزبيه والمناطقيه والطائفيه بين أبناء المجتمع الجنوبي الأصيل والتي ينجر ورائها ضعفاء النفوس واصحاب العقول السليطيه 

وتتمثل تلك الشائعات المغرضه الصادره من تلك البؤر الإخوانيه النتنه بمحاولة تفكيك المجتمع المتماسك وإثارة الفتنه ومحاولة تخوين الكتاب الجنوبيين المخلصين وإتهامهم باالانحياز إلى مكونات لا وجود لها على الأرض 
وتخوين بعض القيادات الذين قضو كل حياتهم في النضال 
وكذا محاولة إستغلال التجمعات والوقفات الإحتجاجيه والمطالب المشروعه وتحويلها لصالح أجندة مشبوهه 

وفي ضل وجود كل هذه التكهنات والشائعات المغرضه نؤكد أننا نواجه حرب إعلاميه شعواء تستهدف النسيج الإجتماعي الجنوبي 
ونؤكد كإعلاميين جنوبيين محاربتنا للمكينه الإعلاميه لحزب الإخوان وتمسكنا بإرادة شعبنا الجنوبي ووقوفنا خلف قيادتنا الحكيمه المتمثله باالمجلس الإنتقالي ورئيسه القائد/ عيدروس قاسم عبدالعزيز الزبيدي
 حفضه الله ورعاه 

/ الرحمة للشهداء
/ النصر والعزةوالمجد للجنوب ومشروعه العربي الكبير
/ الخزي والعار والشنار للخونه والعملاء والمرتزقه والقوادين وأجيرو الأقلام

 # الدائره الإعلاميه للمجلس الإنتقالي

ك / شـَــايع هادي محمد الأزرقي
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة