الغد الجنوبي الغد الجنوبي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

احتفالية رمزية لطلاب مدرسة الشهيد صالح عنتر الجليلة الفترة المسائية بالذكرى السابعة لاستشهاد الشهيد البطل / عادل عبدالله قاسم (قسوم

احتفالية رمزية لطلاب مدرسة الشهيد صالح عنتر الجليلة الفترة المسائية بالذكرى السابعة لاستشهاد الشهيد البطل / عادل عبدالله قاسم  (قسوم ).


▪نظمي محسن ناصر *
8 ديسمبر 2019
الغد الجنوبي /خاص



في احتفالية رمزية لطلاب وطالبات مدرسة الشهيد صالح عنتر الجليلة الفترة المسائية بالذكرى السابعة لاستشهاد الشهيد البطل / عادل عبدالله قاسم  (قسوم ) مدير مدرسة الشهيد صالح عنتر الذي استشهد بمعية رفيقة الشهيد البطل / خالد القطيش في 4 ديسمبر 2012 في جليلة الضالع وهم يقاومون بشرف وأبا جنود المجرم ضبعان الذي ارتكب افضع المجازر الوحشية بحق أبناء الضالع في تلك الفترة.
طلاب وطالبات مدرسة الشهيد صالح عنتر الجليلة ومعلمي ومعلمات الفترة المسائية أبو إلا أن يحيون هذه الذكرى با احتفالية رمزية عبروا فيها عن الوفاء والاعتزاز لكبرياء الروح الثائرة التي كانت تتجسد في شخصية الشهيد البطل / عادل قسوم
الإنسان الثائر والمناضل و المعلم القدوة والمدير التربوي لمدرسة الشهيد صالح عنتر الجليلة الذي كسب قلوب الطلاب وغرس فيهم القيم الإنسانية والاجتماعية و التربوية التعليمية و بعهدة أصبحت مدرسة الشهيد صالح عنتر الجليلة نموذجا يحتذى به في العلم والتربوية وصرحا رائد يشار إليه بالبنان.
وعلى نهج الشهيد البطل / عادل قسوم لازال رفاقه المعلمين و أبنائه الطلاب يسيرون على نفس الدرب لا يحيدون.
صورة رائعة رسمها طلاب مدرسة الشهيد صالح عنتر الجليلة الفترة المسائية وهم يحملون صوره معلمهم الشهيد يجددون له الوفاء بالوفاء ويرسخون تاريخ بطولي لا يمتحي أثرة من ذاكرتهم و ذاكرة التاريخ الجنوبي ككل.
حضرت ذكرى الشهيد القائد المعلم و حضرت معها مراسيم الوفاء لطلاب مدرسة الشهيد صالح عنتر فتزاحموا في ساحة المدرسة والكل يريد ان يحمل صورة المعلم القائد لكي يأثر بشرف رفعها .
ذكرى عظيمة انسلخت من ذاكرة الكبار ولكنها لم تنسلخ من ذاكرة الصغار. لم تسقط قيمتها من أرواحهم البريئة و ضمائرهم النقية فهذا أقل واجب يقدمه الأبناء للأب أقل قدرا من الوفاء يحتفظ به الطلاب نحو معلمهم.
رحم الله الشهيد البطل المعلم /عادل قسوم ورفيق دربة الشهيد خالد القطيش رحمه الابرار وستظل سيرتهم النضالية الفذه وذكراهم الخالدة حديثا تروية الأجيال و مجدا يتغنى به كل أحرار الأرض الجنوبية كما تغنى به اليوم طلاب مدرسة الشهيد صالح عنتر الجليلة في ذكراهم الخالدة.

⏺ .الأعلام التربوي لمدرسة الشهيد صالح عنتر الجليلة

عن الكاتب

أبن الجنوب العربي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

الغد الجنوبي