الغد الجنوبي الغد الجنوبي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

الأزارق:السلطة المحلية والمجلس الانتقالي يلتقيان بوفد برنامج الامم المتحدة الانمائي

الأزارق:السلطة المحلية والمجلس الانتقالي يلتقيان بوفد برنامج الامم المتحدة الانمائي

محمد عادل الشرافي

ألتقى مدير عام مديرية الازارق المحامي علي هادي الحسني ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي العقيد عبدالله حسين وأعضاء السلطة المحلية في المديرية بوفد برنامج الامم المتحدة الانمائي  المختص بنزع الالغام ومخلفات الحرب من مقذوفات اللاتي قد تسببنا بقتل الكثير من الارواح، مما أدى إلى تخوف الكثير من المنظمات الدخول نحو المناطق المشتبه بها.

هذا وفي  بداية اللقاء رحب مدير عام المديرية المحامي الحسني بالوفد القادم من البرنامج التنموي لنزع الالغام   شاكرهم على الجهود التي يبذلوها من أجل تحقيق السلام في المنطقة وسعيهم  لابعاد ما خلفته الحرب  من فوضى ومخلفات للالغام والمقذوفات التي جرفتها السيول من مناطق المعارك  النازلة من حجر  ومحافظة إب الشمالية مرورا بمضيق عمور وحلحال  بتجاه منازل المواطنين وأراضيهم الزراعية التي أصبحت بمثابة الشبح المرعب أمام المواطنين حيث قد فتكت بالعديد من الأرواح البشرية والحيوانية.

كما وضح المحامي الحسني ورئيس المجلس الانتقالي بالمديرية  للسيد مالكوم والسيد بيتر  المستشارين الفنيين للالغام والضابط المسؤول عن الالغام التابع للامم المتحدة ناصر الحييد عن المعاناة التي تعانيها المديرية من أوضاع مأساوية أهمها وجود مخلفات الحروب في منطقة حلحال وقرض وعدد من المناطق التي عبثت الحروب بها مما أثار مخاوف الكثير من المنظمات من دخول المديرية.
ودعاهم إلى مد يد العون والمساهمة في رفع معاناة المديرية بمشاريع هادفة تخدم المواطنين وتخفف عنهم عبء الهموم من خلال ابعاد تلك الاجسام والسماح للمنظمات بالدخول واستهداف المناطق بالمشاريع الصحية والطرق والكثير من المشاريع الي تفتقر لها المديرية .



هذا وقد أبدأ السيد مالكوم المسؤول عن البرنامج استعداده التام للنزول الميداني وتفقد الاماكن المشبوهة والتي توجد فيها مقذوفات وألغام لتجنيب المواطنين والأطفال الوقوع في ذلك الموت المخفي.وأن السبب الرئيسي لوجودهم هو بعد البلاغات التي وصلت اليهم من المنظمات الخيرية والانسانية في المديرية وتخوفهم من وجود مثل تلك الاجسام الغريبة التي خلفتها الحروب وعن الصعوبة في مزاولة العمل وسط تلك الظروف المخاوف.

الجدير بالذكر أن منطقة عمور وحلحال وقرض تتواجد فيها تلك الاجسام الغريبة وبكثرة وقد راح الكثير الضحايا بين قتيل وجريح أغلبهم اطفال.

حضر اللقاء مدير  مكتب الاشغال العامة والطرقات في المديرية المهندس حسن علي ومدير الزراعة مشتاق حسن ناشر
ومحمود النقيب عضو المجلس الانتقالي والعديد من الشخصيات البارزة

عن الكاتب

عبدالعزيز الحميدي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

الغد الجنوبي