U3F1ZWV6ZTIwNjEzMzM5MTQ2MzEwX0ZyZWUxMzAwNDY3Njc4NjU1OQ==


 

الرئيس الزُبيدي يترأس لقاءً مشتركًا للجنة الشباب والرياضة في الجمعية الوطنية ودائرة الشباب والطلاب في الأمانة العامة

الرئيس الزُبيدي يترأس لقاءً مشتركًا للجنة الشباب والرياضة في الجمعية الوطنية ودائرة الشباب والطلاب في الأمانة العامة


الأربعاء ١٤ يوليو ٢٠٢١ الساعة ٠٣:٣٣ مساءً

الغد الجنوبي / عدن .



الرئيس الزُبيدي يترأس لقاءً مشتركًا للجنة الشباب والرياضة في الجمعية الوطنية ودائرة الشباب والطلاب في الأمانة العامة
ترأس الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، صباح اليوم الأربعاء، في العاصمة عدن، لقاءً مشتركًا للجنة الشباب والرياضة في الجمعية الوطنية، ودائرة الشباب والطلاب في الأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس.
وفي مُستهل اللقاء، رحب الرئيس القائد بالحاضرين، مُثمنًا كافة الجهود المُبذولة خلال الفترة المنصرمة، ومُطالبًا ببذل مزيد من الجهود التي من شأنها المُساهمة في انتشال الجانب الشبابي في العاصمة عدن خاصة، ومحافظات الجنوب عامة.
وأكد الرئيس الزُبيدي على ضرورة الاضطلاع بتشكيل الاتحادات الشبابية والطلابية في الجامعات، مُشددًا على أهمية تحصين الشباب من الانجراف في سياسات وعادات دخيلة على شباب الجنوب، بالإضافة إلى إبراز نشاط كافة الإدارات، وكذا تضافر الجهود لتحسين الصورة المغلوطة عن الشباب والرياضة في الجنوب بفعل الممارسات الممنهجة التي مارسها نظام صنعاء ضد كل القطاعات والمؤسسات والمنشآت الجنوبية منذُ ما بعد الوحدة.
ونوه الرئيس القائد بأن الشباب يعدون أحد الركائز المهمة في بناء الدول، وهو ما يجب العمل عليه للمُضي قدمًا نحو تحقيق تطلعات شعب الجنوب المُتمثلة في استعادة دولته كاملة السيادة على كامل حدودها الوطنية ما قبل 21 مايو 1990م.
وشدد الرئيس الزُبيدي على ضرورة العمل بكل جدية، وفاعلية، لإعادة المكانة الحقيقية، والتاريخية للرياضة الجنوبية، وعلى كافة المستويات، معتبراً أن الرياضة في الجنوب لها دور فاعل في بناء قدرات شباب الجنوب الذين تقع على عاتقهم مسؤولية وطنية، باعتبارهم أحد الأعمدة الأساسية في بناء دولة الجنوب المنشودة.
كما أكد الرئيس القائد على أهمية احتواء جميع الشباب في الجنوب، وانتشالهم من الوضع الصعب الذي يعيشونه بسبب ممارسات الاحتلال الهمجية ضد شباب الجنوب، وتهميشهم، وإقصائهم من حقوقهم الوطنية التي كفلتها لهم كل الدساتير، مُشددًا على ضرورة الاضطلاع بتثقيف المجتمع الجنوبي، بأهمية الرياضة، لما لها من أهمية في بناء مؤسسات الدولة.
بدورهم عبر الحاضرون من لجنة الشباب والرياضة في الجمعية الوطنية، ودائرة الشباب والطلاب في الأمانة العامة، عن تقديرهم للجهود التي يبذلها الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، والهادفة إلى استعادة حق أبناء الجنوب المُتمثل في استعادة دولتهم كاملة السيادة.
وقدمو، شرحًا كاملًا عن عمل اللجنة والدائرة، وكذا الأعمال والأنشطة التي تم تنفيذها، والصعوبات التي واجهتهم خلال الفترة الماضية.
وناقشوا، في ختام اللقاء المُشترك، خطة عمل الإدارات خلال الفترة القادمة، مستعرضين عددًا من الأنشطة الرياضية المُزمع إقامتها، مؤكدين على أهمية دعم الأنشطة الرياضية تلبية لرغبات شباب الجنوب.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة