U3F1ZWV6ZTIwNjEzMzM5MTQ2MzEwX0ZyZWUxMzAwNDY3Njc4NjU1OQ==

 


انتقالي ابين يقيم ورشة عمل لتقييم مخرجات ندوة الانتاح الزراعي في المحافظة

انتقالي ابين يقيم ورشة عمل لتقييم مخرجات ندوة الانتاح الزراعي في المحافظة 

الغد الجنوبي / خاص 

ايين _ الادارة الاعلامية


برعاية القيادة المحلية ، للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة ابين.

 نظمت الادارة الاقتصادية ، بالمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة ابين ، صباح اليوم ، بقاعة نور ، ورشة عمل لتقييم مخرجات ندوة الانتاح الزراعي في المحافظة ، بحضور رئيس الهيئة التنفيذية ، للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي بالمحافظة ، الاستاذ محمد احمد الشقي .

وخلال الورشة اكد الاستاذ محمد احمد الشقي ، في كلمته على اهمية اقامة مثل هذه الورش ، التي تهدف الى النهوض بالجانب الزراعي .

لافتا الى اهمية المحافظة ، وماتمثله في الجانب الزراعي ، الذي يعد الاقتصاد الرئيسي لابناء المحافظة.

وتطرق الشقي ، الى ماتعرضت له المحافظة ، من تدمير ممنهج ، طال كافة المؤسسات في القطاع الزراعي ، وتدمير كافة انجازات المحافظة ، منها التعاونيات الزراعية والسدود وقنوات الري .

داعيا الجميع الى التكاتف ، وبذل كافة الجهود ، لانتشال الوضع الزراعي ، والاسهام في عودة سلة الجنوب الغذائية الى سابق عهدها.

ثم رحب الدكتور مبارك الحمصي ، مدير الادارة الاقتصادية ، بالمجلس الانتقالي بالمحافظة ، بالاخوة الحاضرين المشاركين في الورشة لتقييم مخرجات ندوة الانتاج الزراعي.

داعيا الجميع ، للاسهام بمشاركاتهم لاثراء هذه الورشة ، والخروج بما يعزز ويسهم في اعادة بناء المنظومة الزراعية بالمحافظة .

 وقدمت في الورشة اوراق بحثية ونقاشات وملاحظات ، من قبل المشاركين ، حول كيفية انعاش الجانب الزراعي ، وعودة المحافظة لسابق عهدها ، لما تمتلكة من مقومات ، واراضي ومساحات زراعية خصبة ، واحواض مائية.


وخرجت الورشة بعدد من القرارات والتوصيات ، اعتبرت القطاع الزراعي النشاط الاقتصادي لسكان محافظة ابين ، والذي يعمل فيه 75 % من السكان ، وكذا دعم مدخلات الانتاج الزراعي ، كالوقود والبذور والمبيدات والاسمدة ، وتوفير العمالة الزراعية ، وتاهيل وتعزيز مركز الارشاد الزراعي ، وتاهيل وصيانة قنوات الري ، والتصدي لعملية الزحف العمراني ، الذي اصبح يهدد الاراضي الزراعية ، وكذا ضرورة العمل على تقوية وتعزيز الترابط ، بين الارشاد والبحوث ، وعمل برامج مشتركة ومتابعة تنفيذها وتقييمها.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق