U3F1ZWV6ZTIwNjEzMzM5MTQ2MzEwX0ZyZWUxMzAwNDY3Njc4NjU1OQ==

 


عودة الحكومة إلى عدن تفضح الطرف المعرقل لاتفاق الرياض



عودة الحكومة إلى عدن تفضح الطرف المعرقل لاتفاق الرياض

الغد الجنوبي / متابعات .



كشفت عودة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك إلى العاصمة عدن، عن الطرف الذي يعرقل اتفاق الرياض.

وعاد رئيس الوزراء وبعض وزراء في حكومته إلى عدن، بعد غياب استمر لأكثر من نصف عام، بسبب وقوف أطراف مسيطرة على قرار الشرعية أمام عودتها.

وقال الصحفي الجنوبي صلاح السقلدي، إن عودة معين عبدالملك وبعض وزرائه إلى عدن، مثلت بالتأكيد صدمة مدوية لكثير من المحسوبين عليها، مؤكدا أن عودتها أسقطت أكذوبة منعها من دخول عدن والحديث عن طردها، كما أسقط شروط العودة التي ظل يطرحها جناح صقور الشرعية طيلة خمسة أشهر.

وأكدت عودة معين عبدالملك وحكومته وقوف حزب الإصلاح الإخواني وراء تعطيل اتفاق الرياض، حيث ظل يردد الأكاذيب عبر الإعلام التابع له عن قيام الانتقالي بطرد الحكومة ومنعها من العودة، وأن عودتها لن تتم إلا بسحب القوات الجنوبية من عدن وإخراج قيادة الانتقالي. 

وقال عضو المجلس الانتقالي الجنوبي وضاح بن عطية، في تغريدة له على تويتر، إن الحكومة عادت وانكشفت الإشاعات التي صدقها القطيع، واتضح للجميع أن الطرف الآخر يعرقل اتفاق الرياض.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

اعلان