U3F1ZWV6ZTIwNjEzMzM5MTQ2MzEwX0ZyZWUxMzAwNDY3Njc4NjU1OQ==

 


كتب ياسر علي تصفية الجنوبيين

 

كتب ياسر علي تصفية الجنوبيين

الغد الجنوبي / كتابات



• اغتالوا الشهيد جعفر، فجعلوه تصفية لأبناء عدن؟!
• حاولوا اغتيال عيدروس وشلال! فاعتبروه وسيلة للتخلص من الضالع!
• اغتالوا الشهيد أبو اليمامة فجعلوه تصفية ليافع!
• حاولوا اغتيال لملس! فجعلوه استهداف لشبوة!
• ومئات من الاغتيالات لقيادات وجنود من مختلف المناطق، فوظفوها بأنها صراع نفوذ داخل الانتقالي؟

هل دققتم في الأمر؟! الضحية دائماً جنوبي! وياللسخرية:
أستطاعوا أن يجعلوا المتهم ((جنوبي!)).
مايحدث في واقعنا عبث وكوميديا سوداء:
"ضحية تتهم ضحية"

في الحقيقة هناك فرق شاسع بين:
تصفية الجنوبيين، وتصفيات بين الجنوبيين!
فالأولى:
يعيشها شعب الجنوب منذ وحدة 90 واشتدت وتيرتها مع انتصار الجنوبيين وبروز اسم الانتقالي كحامل سياسي لمطالب الجنوب، ولا تزال مستمرة إلى يومنا هذا.
وأما الثانية:
حادثة قديمة دفنها الجنوب، وقعت بالعديد من دول العالم والشمال ذاته خاضها، ويعيشها الآن باقتتالهم الدامي مع الحوثي، لكنهم اقنعوا الحمقى بأنها حكر على الجنوب، وحرص الذباب على تكريسها وغرسها في الوعي الجنوبي خدمة لأسيادهم.

ليتكرر المشهد عند كل حادثة اغتيال:
يضحك القاتلُ وخنجره يقطرُ بدماء الجنوبيين، وهو يراقب "اتهام الضحايا لبعضهم واقتتالهم فيما بينهم".

#ياسر_علي
ع.ع

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

اعلان