Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

RTL

RTL

اعلان


 

الاخبار

latest

اعلان


 

وكالة إماراتية : احتدام المعارك في مأرب والحوثيون يقتربون من المدينة

 وكالة إماراتية : احتدام المعارك في مأرب والحوثيون يقتربون من المدينة  الغد الجنوبي /إرم نيوز: تواصلت، يوم الثلاثاء، المعارك القائمة بين قوا...

 وكالة إماراتية : احتدام المعارك في مأرب والحوثيون يقتربون من المدينة 


الغد الجنوبي /إرم نيوز:




تواصلت، يوم الثلاثاء، المعارك القائمة بين قوات الجيش اليمني ومسلحي القبائل المدعومين من قوات التحالف العربي من جهة، وميليشيات الحوثيين من الجهة الأخرى، وذلك في عدد من جبهات القتال بمحافظة مأرب النفطية، الخاضع مركزها لسيطرة القوات الحكومية.


وقالت مصادر عسكرية يمنية إن مواجهات عنيفة تدور في مناطق ”بئر الشيخ“ و“الوشحة“ و“عرائس“، بعد تقدم ميليشيات الحوثيين إلى هذه المناطق، القريبة من منطقة ”العمود“ في الشمال الشرقي من مديرية الجوبة، جنوب غرب مأرب.


وذكرت المصادر لـ“إرم نيوز“ أن ”الحوثيين يدفعون أنساقا متعددة للهجوم من عدة محاور، والتقدم نحو منطقة العمود القريبة من جبال البلق شرقي الجوبة“.


وأضافت المصادر أن تلك المنطقة ”تعد آخر نقطة تمركز للقوات الحكومية المدافعة عن المدخل الجنوبي لمدينة مأرب، مركز المحافظة، وهو ما تسبب في اندلاع معارك هي الأعنف بين الجانبين، شهدت قتلى وجرحى من الطرفين، وشاركت فيها طائرات التحالف العربي الداعم للقوات الحكومية“.


وأشارت إلى أن ”ميليشيات الحوثيين تمكنت خلال الساعات الماضية من فتح جبهة جديدة في منطقة الروضة بوادي ذنة، جنوبي مديرية صرواح، مكنتها من ربط قواتها العسكرية بجبهات القتال في مديرية الجوبة“.


وأكدت أن ”القوات الحكومية دفعت بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى منطقة جبال البلق“.


وذكرت المصادر أن ”الحوثيين أرسلوا تعزيزات عسكرية نحو مناطق المواجهات، شمال شرق مديرية الجوبة، ونحو وادي ذنة، جنوبي مديرية صرواح، وسط استمرار موجة نزوح كبيرة من قبل أهالي تلك المناطق إلى قرى أكثر أمنًا، وإلى مدينة مأرب“.


وكانت القوات الحكومية ومسلحو القبائل أحرزوا تقدمًا ميدانيًا على حساب الحوثيين، يوم الإثنين، في منطقة ”الخرشة“ شرقي الجوبة.


لكن الميليشيات تمكنت من استعادتها والتقدم نحو المناطق الشمالية الشرقية من المديرية، المؤدية نحو منطقة ”العمود“.


بدوره، قال المتحدث العسكري باسم ميليشيات الحوثيين يحيى سريع إن الميليشيات استكملت خلال الأيام الماضية عملية التقدم للسيطرة على المزيد من المناطق التابعة لمحافظة مأرب، من خلال مسارات عدة لتتقدم نحو مديريتي الجوبة وجبل مراد.


وأشار سريع، في مؤتمر صحفي عقد يوم الثلاثاء بصنعاء، إلى أن نتائج تلك العملية أسفرت عن ”سيطرة الحوثيين على مديريتي الجوبة وجبل مراد، بمساحة إجمالية تقدر بـ1100 كم2“.


ونقلت قناة ”المسيرة“ التابعة للحوثيين عن المتحدث العسكري قوله إن ”قواتنا حررت منطقة العمود، وأصبحت بالقرب من نقطة الفلج، مدخل مدينة مأرب“، وهو ما نفته المصادر العسكرية اليمنية في حديثها لـ“إرم نيوز“.


وكانت الحكومة اليمنية أعلنت، الإثنين، ارتفاع حصيلة القصف الذي شنه الحوثيون بصاروخين باليستيين أصابا مسجدًا ومركز تعليم ديني ”مركز الحديث“، بمنطقة ”العمود“، يوم الأحد، إلى 29 قتيلا مدنيًا، بينهم نساء وأطفال.


ويشنّ الحوثيون، منذُ شهر شباط/فبراير الماضي، حملة عسكرية كبيرة على مختلف الأطراف المحيطة بمدينة مأرب، مركز المحافظة، التي تعدّ مركز العمليات العسكرية الحكومية ضد الميليشيات في شمال البلاد.

ليست هناك تعليقات