Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

RTL

RTL

اعلان


 

الاخبار

latest

اعلان


 

غروندبرغ: بالرغم من التقارير المقلقة بخصوص وقوع انتهاكات… لا توجد تقارير مؤكدة تفيد بوقوع ضربات جوية أو هجمات عابرة للحدود

 غروندبرغ: بالرغم من التقارير المقلقة بخصوص وقوع انتهاكات…  لا توجد تقارير مؤكدة تفيد بوقوع ضربات جوية أو هجمات عابرة للحدود الغد الجنوبي / ...

 غروندبرغ: بالرغم من التقارير المقلقة بخصوص وقوع انتهاكات…  لا توجد تقارير مؤكدة تفيد بوقوع ضربات جوية أو هجمات عابرة للحدود


الغد الجنوبي / عين الجنوب  



اختتم المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن هانس غروندبرغ اليوم زيارة استمرت لثلاثة أيام إلى صنعاء، التقى خلالها بقيادات سياسية في صنعاء لمناقشة تنفيذ مختلف عناصر الهدنة التي تستمر شهرين في اليمن إضافة إلى سبل تعزيزها وتجديدها وتمتينها. وأجرى نقاشات أيضاً حول طرق المضي قدمًا بما يتضمن تقوية إجراءات اقتصادية وإنسانية والتحرك نحو وقف دائم لإطلاق النار. والتقى أيضًا بفريق الأمم المتحدة في اليمن واللجنة الدولية للصليب الأحمر.


وناقش السيد غروندبرغ التقدم المحرز في تنفيذ الهدنة حتى الآن، بما في ذلك ضرورة  الحفاظ على خفض تصعيد العنف في جميع أرجاء البلاد، ودخول سفن المشتقات النفطية إلى موانئ الحديدة، وجهود استئناف تشغيل عدد من الرحلات الجوية إلى مطار صنعاء ومنه، ومساعي عقد لقاء لمناقشة فتح طرق في تعز وغيرها من المحافظات. وشدد على أهمية الاستمرار في تنفيذ الهدنة وإحراز التقدم في مختلف بنودها بالتوازي، إضافة إلى الاستفادة منها في بناء الثقة وتعزيزها بين الأطراف. وأكد أنَّه على الأطراف أن تستفيد من آليات الأمم المتحدة في تنفيذ الهدنة والحفاظ عليها.


وقال السيد غروندبرغ: "إنَّ الهدنة بمختلف عناصرها تسعى أولاً وأخيرًا إلى تحسين الظروف المعيشية للمدنيين عن طريق توفير الإغاثة وتخفيف العنف وهو الأمر الذي اشتدت الحاجة إليه. نأمل أن يتعاون الأطراف في الحفاظ على هذه الهدنة واستخدامها كنقطة انطلاق لحل سياسي عادل وجامع و ومستدام."


وعلى الصعيد  نفسة ‏المبعوث الأممي غروندبرغ للصحفيين في مطار ‎صنعاء: "نعتمد على استمرار التزام الأطراف  من أجل تنفيذ الهدنة. وعليهم الاستفادة من الآليات التي تيسرها الأمم المتحدة والتي وفرناها لدعمهم في هذا الصدد."


وقال غروندبرغ للصحفيين: ناقشنا تطور تنفيذ الهدنة بجميع عناصرها وسبل البناء عليها كخطوة نحو حل سياسي شامل للنزاع .


واضاف غروندبرغ: بالرغم من التقارير المقلقة بخصوص وقوع انتهاكات، إلا أننا رأينا انخفاضًا عامًا  كبيرًا في الأعمال العدائية ، كما لا توجد تقارير مؤكدة تفيد بوقوع ضربات جوية أو هجمات عابرة للحدود. 


وتابع غروندبرغ: رأينا دخول سفن الوقود التي تشتد الحاجة إليها إلى موانئ الحديدة 


واضاف غروندبرغ : وبينما نرى أن الهدنة صامدة بشكل عام حتى الآن، إلا أن علينا الانتباه للتحديات أيضًا. فنحن نعتمد على استمرار التزام الأطراف وانخراطها الجاد من أجل تنفيذ الهدنة. فمن المهم أن تتحاور الأطراف مع بعضها البعض بحسن نية، وعليهم أيضًا أن يستخدموا الآليات التي تيسرها الأمم المتحدة والتي وفرناها لدعمهم في هذا الصدد .


ليست هناك تعليقات