الغد الجنوبي الغد الجنوبي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

اليوم الذكرى السادسة لمجزرة* *سناح المشئومة

*اليوم الذكرى السادسة لمجزرة* *سناح المشئومة*

طارق القحطاني
(جريح سابق في مجزرة سناح)
الغد الجنوبي / خاص








يصادف اليوم الجمعة نفس اليوم الجمعة 27 ديسمبر 2013م الذكرى السادسة لمجزرة مخيم عزاء الشهيد فهمي محمدقاسم سناح.والذي ارتكبتة قوات المحتل اليمني لواء 33 مدرع بقيادة مجرم الحرب المدعو عبدالله ضبعان.

 *يوما لاينسئ من ذاكرتنا*

 _وهذا ماحصل امامنا_ !!!

بينما واللجنة التحضيرية لمخيم عزاء الشهيد البطل فهمي سناح تجهز المخيم منذو صباح يوم الجمعة لإستقبال المعزين من مختلف مناطق الضالع بمساعدة اهالي المنطقة داخل مدرسة سناح وهي لاتعلم إن هناك عدو غادر يحيك ويرسم جريمة بشعة للإبرياء المعزين.
بينما ونحن نقوم بتجهيز متطلبات مخيم العزاء من ساعات الصباح الاولى وعصابة الإجرام والغدر والخيانة تقوم بعمليات سرية موازية لتنفيذ جريمتها السوداء.
استقدمت بشكل سري وغادر دبابة b55 من احد معسكراتها في الضالع إلى جانب مبنى المحافضة منطقة سناح باتحديد في الاتجاة الجنوبي الشرقي للمدرسة بأقل من كيلومتر.احضر المجرمين قيادة مجرم الحرب المدعو عبدالله ضبعان ثلاث عربات Bmb لتتمركز في الإتجاهات الثلاثة للمخيم من الجنوب والشرق و الشمال وعدد من الأطقم واكثر من 50 قناص تم نشرهم على الإسطح المحادة للمدرسة من الاتجاهات الثلاثة المذكورة.

استكملت اللجنه التحضيرية للمخيم حوالي الساعة 11 قبل صلاة الجمعة ولم تعرف شي ماذا يدور ؟وماذا دُبرمن قبل المجرمين.؟
غادر الجميع لتأديت صلاة الجمعة كلاٌ في مسجدة وبعد إنتهاء الصلاة بدأت جموع المعزين تتوافد إلى داخل ساحة المخيم توافدت ارواحاً طاهرة وإطفال في عمر الزهور.
رويداً رويداً وجموع المعزين من مختلف المناطق إلى المخيم.
البعض منها تتصافح مستقيمة والبعض تجلس على مقربة المنصة واخرى قاعدة في قاعة المخيم واطفال منتشرون في صفوف وممرات المدرسة يلعبون ويمرحون ومنهم آخرين في قاعة المخيم ومنهم من هو بجوار والدية جالساً او غلبة النعاس
اللجنة التحضيرية تواصل ترتيب اعمالها لتنضيم البرنامج السياسي والإعلامي للمخيم وصوت عبود خواجة ينغم في اغنيتة الشهيرة(والله وربي العرش مانركع لطاغية الفاسد واعوانة لو السماء من فوقنا تولع والكون يتزلل وبركانة).

اكتمل النصاب عندما وصل القائد الجنوبي في الثورة السلمية شلال علي شائع وجلس في يمين المنصة للمخيم.
بينما المجرمين قد استكملوا تجهيز إحداثياتهم العسكرية مثل تعبئة قذائف الدبابة المكلفة بتنفيذ الجريمة وتجهيز الزاوية والإرتفاع وضبط المسافة نحو الهدف.
وفي التمام الساعة 1:50 دقيقة
هز منصة المخيم إنفجار عنيف وصلت ذبذباتة إلى كل إنحاء المنطقة .ياالاااهي ماهذا ماذا حصل؟لانفهم.
تحول المخيم إلى ليل دامس سحب دخانية سوداء غطت كل مساحة المخيم الداخلية.
سحب اغلب المعزين الناجين من القذيفة الأولي وبعد 10 دقائق بدأت تختفي السحب السوداء التي كنا لانسمع من تحتها إلا إنين الشهداء والجرحى وعويل الإطفال في كل ارجاء المدرسة لتضهر امامنا مناضر رهيبة رهيبة جدا رؤس مقطعة واشلاء متتطايرة وجثث متراصفة فوق بعضها واخرى مفرقة.
وسيول الدماء تجري ولم تتوقف فوق رصيف المنصة.
كنا نحسب إن المجرمين انتهوا من تنفيذ جريمتهم.
ولكن لازال لة حساب آخر ولم يتوقف. لحضات
ليهز الدور الثاني للمدرسة إنفجار اعنف من سابقة لتتحول المدرسة بأكملها إلى اكوام وسحب دخانية من جديد .
وعربات ال Bmb التابعة للمجرمين دخلت مسرح الجريمة تنفذ مهامها لتمطر المخيم وبلكونات المدرسة والبوابة الرئيسية للمخيم بزخات قذائفها بشكل يصعب على المرى تصويرة لمن لايعلم ماحصل.
الناس في ذعر وخوف وهلع تريد إسعاف جراحها وشهدائها ولكن دون جدوى.عربات واطقم المجرمين تواصل حصار المخيم ولن تسمح لاحد الإقتراب او الخروج لماتبقى من احياء بداخلة.
اكثر من جريح استشهد نزيفاً. وكان بلإمكان إنقاذ حياتة سريعاً في اقرب مستشفىولكن رصاص وقذائف المجرمين وحصار المخيم منع ذلك بشكل تام حتى مرت اكثر من ساعتين وصلت سيارات اسعاف ونقلت الشهداء والجرحى الى مستشفيات متفرقة في الضالع.
ومنهم من كتب الله لة الشهادة ومنهم من كتب الله له الحياة.
لتنتهي جريمة المحتل اليمني بقيادة قائد لواء 33 مدرع المدعو عبدالله ضبعان بقتل اكثر من 21 شهيداً وا 40 جريح.


ورحم الله الشهداءجميعاٌ ويشفي الجرحى بإذنة

ولانامت اعين الجبناء والمجرمين

عن الكاتب

أبن الجنوب العربي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

الغد الجنوبي