U3F1ZWV6ZTIwNjEzMzM5MTQ2MzEwX0ZyZWUxMzAwNDY3Njc4NjU1OQ==


 

مبادرة "لأجل الضالع" توقع مذكرة تفاهم لدعم قسم الحميات في مستشفى النصر العام.

مبادرة "لأجل الضالع" توقع مذكرة تفاهم لدعم قسم الحميات في مستشفى النصر العام.

الضالع/ رائد علي شايف:
الغد الجنوبي / خاص



وقعت مبادرة "لأجل الضالع" صباح اليوم الخميس مذكرة تفاهم مع إدارة مستشفى النصر العام بمحافظة الضالع لدعم قسم الحميات في المشفى الحكومي، وذلك في إطار عمل المبادرة ضمن مشروع :"تقديم المساعدات العاجلة والطارئة لبعض المرافق الصحية في محافظة الضالع"، والممول من فاعلي الخير والتجار.


وجرى توقيع الاتفاقية بحضور مدير عام مستشفى النصر الدكتور محمود علي حسن، وممثل قسم الحميات الدكتور أشرف عبده صالح، وعن المبادرة حضر كلا من القائم بأعمال رئيس المبادرة الأستاذ فضل عبده صالح وعدد من أعضاء الإدارة، وذلك ضمن خطط توسيع دائرة تدخلات المبادرة في دعم المرافق الصحية بالمحافظة.


وحسب مذكرة التفاهم الموقعة بين الطرفين والتي ستكون سارية المفعول لغاية الثامن عشر من يوليو الجاري ،ستقوم المبادرة بتوفير حوافز مادية  للطاقم العامل في قسم الحميات بحسب الكشف المقدم من إدارة المستشفى، إلى جانب توفير معدات الوقاية للطاقم.

وأشترطت إدارة المبادرة تقديم الدعم بإلتزام القسم في استقبال الحالات المصابة بالحميات المختلفة، والعمل على تحويل المشتبه أصابتهم بفيروس كورونا إلى مركز العزل العلاجي بالمحافظة، كما نصت الاتفاقية على توفير إدارة المستشفى  للكادر الطبي والتمريضي لتسيير العمل بحسب المتاح،مع تعيين مشرف من طرف إدارة المبادرة لمتابعة سير اجراءات العمل والإشراف على تنفيذ بنود المبادرة.

ويهدف المشروع إلى تخفيف نسبة انتشار الأمراض ونسبة وفيات السكان المستضعفين والمتضررين من انتشار جائحة فايروس كورونا والحميات الأخرى.

وتقدمت إدارة مستشفى النصر العام بالشكر والامتنان لمبادرة من أجل الضالع على سرعة الاستجابة لطلب المستشفى وتقديم الدعم اللازم لقسم الحميات الذي يعمل منذ بداية تفشي الوباء بإمكانيات شحيحة جدا، آملين أستمرار مثل هذه التدخلات لانعاش القطاع الصحي على مستوى المحافظة.


إلى ذلك جددت إدارة مبادرة لأجل الضالع شكرها الجزيل لكل التجار وفاعلي الخير المساهمين في دعم التدخلات العاجلة في القطاع الصحي، داعين في نفس الوقت جميع الميسورين ورجال المال والأعمال بالمحافظة إلى التفاعل الإيجابي وتقديم ما أمكن تقديمه لضمان تقديم رعاية صحية مناسبة لأبناء الضالع.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة