الغد الجنوبي الغد الجنوبي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

فوضى عارمة في صنعاء.. اشتباكات مسلحة وتهريب مجرمين

 

فوضى عارمة في صنعاء.. اشتباكات مسلحة وتهريب مجرمين

الثلاثاء 23 فبراير 2021 00:47:00

تعاني محافظة صنعاء الواقعة تحت سيطرة المليشيات الحوثية فوضى عارمة بعد أن تزايدت وتيرة الاشتباكات المسلحة سواء كان ذلك بين عناصر المليشيات وبعضها أو على مستوى الصراع بين المسلحين وشيوخ القبائل في وقت تعاني فيه المحافظة من أزمة وقود خانقة، إلى جانب إقدام المليشيات الحوثية على تهريب العديد من المجرمين حتى تتمكن من ممارسة جرائمها بحق المدنيين.

تبني المليشيات الحوثية سياسة تعاملها في صنعاء على صناعة الفوضى والتي تمكنها من إحكام قبضتها على المحافظة وبالتالي فإن جميع الجرائم التي تجري يوميا تكون تحت أعينها بل إنها تشرف على عملية انتقالها وتمددها بما يؤدي لانشغال المواطنين بما يجري حولهم من وقائع والانغماس في المشكلات اليومية التي يتعرضون إليها، وبما يزيد من حالة الرعب والزعر في نفوسهم الأمر الذي يدعم استسلامهم للجرائم الحوثية.

لا تتوقف المليشيات الحوثية عن عمليات إطلاق سراح المجرمين من التابعين إليها والذين تطلقهم بشكل علني لارتكاب انتهاكات بحق المدنيين العزل في المحافظة ودائما ما تطال أي شخص يعارض سياستها، وكذلك فإنها تحرص على تصعيد أزمات شح الوقود بشكل متتال وذلك لتحقيق أكثر من هدف، فهي من ناحية تستفيد من بيعه في السوق السوداء بأسعار مضاعفة لتقوم بدعم مجهودها الحربي، وفي المقابل فإنها تشغل المواطنين بأزماتهم اليومية ويضطرون للوقوف ساعات طويلة يوميا للحصول على الوقود ومشتقاته.

وبالإضافة إلى ذلك فإن ما تقوم به المليشيات الحوثية تجاه المواطنين تكرره إيران أيضا بحق العناصر الحوثية ذاتها، إذ أن طهران تدعم زيادة الهوة بين أجنحة المليشيات الحوثية لشغلها في المشكلات الداخلية من دون أن يكون أمامها أي فرصة لرفض أوامر داعمتها أو التمرد عليها، وهو أمر َأضحى واضحا منذ أن تواجد المدعو حسن إيرلو الذي عينته إيران مبعوثا لها لدى المليشيات الحوثية في صنعاء.

تدخل القيادي الحوثي البارز المدعو شمسان أبونشطان، المُعين من المليشيات رئيسًا لهيئة الزكاة، في أزمة مقتل الشيخ علي حزام أبونشطان عبر إسناد المُسلحين القبليين من أبناء أرحب المُحتشدين شمالي صنعاء للمطالبة بمحاكمة قتلته.

وقال مصدر في المنطقة لـ"المشهد العربي"، إن دخول القيادي الحوثي شمسان أبونشطان جاء بعد اشتباكات بين مُسلحين من أبناء أرحب ونقطة المطار التي حاولت منعهم من دخول صنعاء، كما أن هناك سببًا آخر يتعلق بقرابته للشيخ القبلي الذي قتل مع أسرته.

وأضاف المصدر، أن حالة من التوتر تشهدها المنطقة بعد قيام مُسلحين من أبناء أرحب وبعض الفصائل الحوثية بقطع الطريق المؤدي إلى المطار، فيما قطعت تعزيزات عسكرية وأمنية تابعة لمليشيا الحوثي، الطرق من اتجاه مثلث مصعب، وكذلك طريق قاعدة الديلمي الجوية ومطار صنعاء.

وفي واقعة أخرى، فر قيادي حوثي متورط بالاعتداء على رئيس محكمة في صنعاء من سجن البحث الجنائي الحصين وسط المدينة.

وقال مصدر مطلع لـ "المشهد العربي" إن القيادي الحوثي محمد الدغيش المتهم بتنفيذ هجومين منفصلين على منزل القاضي عبدالله الأسطى رئيس محكمة شمال بقذيفة (أر بي جي)، ومبنى المحكمة بقنبلة يدوية، فر من سجن البحث الجنائي بتواطؤ من قيادات مليشيا الحوثي الإرهابية.

وكانت المليشيا المدعومة من إيران أودعت القيادي الدغيش السجن في نوفمبر الماضي، على خلفية إضراب شمل كافة نيابات ومحاكم صنعاء احتجاجا على الهجومين.

وأضاف المصدر أن إطلاق القيادي الحوثي جاء في وقت كانت النيابة الجزائية قد طالبت البحث الجنائي التابع للمليشيا الإرهابية بتسليمه لمحاكمته بجرائم جسيمة، إلا أن الأخير رفض بحجة الخوف من فراره أو مهاجمة النيابة.

يذكر أن عناصر مسلحة تابعة للقيادي الحوثي كانت قد حاصرت البحث الجنائي للمطالبة بالإفراج عنه، ودفعت المليشيا الإجرامية بتعزيزات، لإقناع العناصر المسلحة بالمغادرة، وأعطتهم وعودًا بالإفراج عنه.

وعلى مستوى أزمة الوقود، خصصت شركة النفط التابعة لمليشيات الحوثي الإرهابية ثلاث محطات وقود فقط لجميع سكان صنعاء، في حين خصصت أكثر من 20 محطة لقياداتها والمشرفين حيث ترفض البيع لغير حاملي كروت خاصة للبيع.

وقال مصدر في الشركة لـ "المشهد العربي" إن قيادات المليشيا المدعومة من إيران خصصت ثلاث محطات إحداها للنساء في جميع أنحاء صنعاء، ما يتسبب بأزمة خانقة وطوابير طويلة للسيارات في مشاهد غير مسبوقة، في إطار السياسة الحوثية للحفاظ على مظاهر الأزمة التي تستغلها سياسيًا وإعلاميًا.

وأضاف المصدر أن الشركة الخاضعة للمليشيا الإرهابية تخصص أكثر من 20 محطة لتزويد القيادات والمشرفين والمسؤولين في حكومة المليشيا غير المعترف بها، منها ست محطات للشركة تتوزع في الستين والخمسين وشميلة وشارع مأرب، بالإضافة إلى التعامل مع محطات وقود خاصة ومنها برنت الجوف في العشاش والإعلام جوار وزارة الإعلام والعاصمة في الجرف والضياء وأبومسكة في شارع الستين ونفط اليمن في شارع الثلاثين، ومحطة الزراعة ومحطة جوار وكالة سبأ.

عن الكاتب

عبدالعزيز الحميدي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

الغد الجنوبي