U3F1ZWV6ZTIwNjEzMzM5MTQ2MzEwX0ZyZWUxMzAwNDY3Njc4NjU1OQ==


 

الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي يترأس لقاءً مشتركًا للدائرة القانونية بالأمانة العامة واللجنة القانونية بالجمعية الوطنية



العاصمة عدن | خاص
الأربعاء ٣٠ يونيو ٢٠٢١ 


ترأس الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الأربعاء، لقاءً مشتركًا للدائرة القانونية في الأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس، واللجنة القانونية في الجمعية الوطنية للمجلس.

وفي مُستهل اللقاء، رحّب الرئيس القائد، بالحاضرين، مُثمنًا كافة الجهود المُبذولة خلال الفترة المنصرمة، ومُطالبًا ببذل مزيد من الجهود التي من شأنها المُساهمة في انتشال الجانب القانوني في محافظات الجنوب.

وأكد الرئيس الزُبيدي على ضرورة إبراز نشاط كافة الإدارات القانونية، وكذا تضافر الجهود وتقديم الاستشارات القانونية التي تساعد المجلس على تخطي التحديات، للمُضي قدمًا نحو تحقيق تطلعات شعب الجنوب المُتمثلة في استعادة دولته وبناء الفيدرالية كاملة السيادة على كامل حدودها الوطنية ما قبل 21 مايو 1990م.

وشدد الرئيس القائد على ضرورة الاضطلاع بتثقيف المجتمع الجنوبي، والنقابات، بالجوانب القانونية، لما لها من أهمية في بناء مؤسسات الدولة والمحافظة عليها، بالإضافة إلى أهمية التوعية بمفاهيم ومبادئ وقوانين العمل النقابي وأدبياته التي تميزت بها العاصمة عدن سابقًا، مؤكدًا على أهمية العمل بالنصوص القانونية التي تضمنها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، وكذا الدساتير والتشريعات المؤكدة على الحق في تكوين النقابات، وممارسة العمل النقابي والشروط والاجراءات اللازم اتباعها لاكتساب الصفة القانونية.

ونوه الرئيس الزُبيدي بضرورة إيضاح المفاهيم القانونية للعمل النقابي، ومبادئه، والمقومات الواجب توافرها بالعضو النقابي، وتحديدا الملتحقين حديثًا بهذا المجال، وإكسابهم المعرفة بأسس وقوانين النقابات، ومبادئ العمل النقابي، مُشددًا على ضرورة تفعيل، وتطوير العمل النقابي، والقانوني.

كما أكد الرئيس القائد أن المجلس يستشعر معاناة شعب الجنوب، ويعيش آلامهم، ويقف إلى جانبهم بقوة، ويتبنى مطالبهم المُشروعة، مشيرًا إلى أن المجلس سيكون إلى جانب شعب الجنوب الأبي بكل امكانياته وقدراته المُتاحة، ولن يقف متفرجًا على معاناة شعب الجنوب الصابر، وسيكون لهُ موقف صارم لضمان حياة كريمة لكافة أفراد الشعب الجنوبي.

بدورهم، عبر رئيس الدائرة القانونية وأعضاؤها، واللجنة القانونية بالجمعية الوطنية للمجلس، عن تقديرهم للجهود التي يبذلها الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، والهادفة إلى استعادة الحق الجنوبي المُتمثل في استعادة دولة الجنوب المستقلة.

وقدموا خلال اللقاء، شرحًا مُختصرًا عن عمل الدائرة واللجنة، وكذا تطورات القرار الانفرادي التي أصدرته الرئاسة اليمنية بتعيين نائب عام للجمهورية، وما وصلت إليه تحركات نادي القضاة الجنوبي.

في ختام اللقاء المُشترك، أطلع رئيس الدائرة القانونية بالأمانة العامة وأعضاؤها، واللجنة القانونية بالجمعية الوطنية،  الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي على الخُطط المُزمع تنفيذها خلال الفترة القادمة، وأهم المعالجات للصعوبات التي واجهت سير عملهم.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة