Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

RTL

RTL

اعلان


 

الاخبار

latest

الانتقالي: “أراضي الجنوب” خالية من “الحوثي” وسنواصل محاربة “الإرهاب

  الغد الجنوبي / نيوز يمن . قال المتحدث الرسمي باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، عضو هيئة الرئاسة، علي الكثيري، إن بيحان شبوة اليوم باتت منيعة ...

 


الغد الجنوبي / نيوز يمن .



قال المتحدث الرسمي باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، عضو هيئة الرئاسة، علي الكثيري، إن بيحان شبوة اليوم باتت منيعة محصنة بتضحيات أبطال القوات المسلحة الجنوبية الباسلة.


وفي بيان له -تلقى "نيوزيمن" نسخة منه- قال علي الكثيري: “بعون الله تعالى ثم بفضل التضحيات الجسيمة التي قدمها أبطال قواتنا المسلحة الجنوبية الباسلة يتقدمهم أبطال ألوية العمالقة الجنوبية والمقاومة الجنوبية من أبناء مديريات بيحان وشبوة والجنوب عامة، نعلن اليوم تحرير مديريات بيحان شبوة وطرد كافة ميليشيات الحوثي الإرهابية المعتدية إلى خارج أراضي الجنوب". 


وندد الكثيري، بكافة الممارسات العدوانية والجرائم الشنيعة التي ارتكبتها تلك المليشيات الباغية، مؤكدا أن بيحان اليوم باتت منيعة محصنة بتضحيات أبطال قواتنا المسلحة الباسلة.


وقال: "نحيي أبطال قوات العمالقة والمقاومة الجنوبية وأبطال قواتنا المسلحة الجنوبية كافة في مختلف الجبهات ونشد على أياديهم، ونسأل الله العلي القدير أن يتغمد شهداءنا الميامين ويتقبلهم في واسع رحمته وغفرانه وأن يشفي الجرحى". 


وأكد استمرارية جهود حماية وتأمين محافظة شبوة والجنوب من الإرهاب وقطع دابر القوى والتنظيمات الإرهابية المعتدية الهادفة إلى إغراق شبوة والجنوب في مستنقع الفوضى والصراعات.


وشدد على ضرورة استمرار قتال مليشيات الحوثي جنبا إلى جنب مع التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لاستكمال تحقيق أهداف عاصفة الحزم.


ودعا كافة أبناء مديريات بيحان الثلاث إلى ممارسة حياتهم الطبيعية، مؤكدا أن شبوة ماضية صوب تحقيق الأمن والاستقرار، بإذن الله تعالى.


وجدد الدعم لمحافظ محافظة شبوة عوض محمد بن الوزير لتضميد جراح الحرب وما خلفته ممارسات القوى العابثة خلال السنوات المنصرمة، بما يسهم في تعزيز التلاحم والتآخي بين أبناء شبوة وبما يحقق الوئام والتضامن والتكافل على قاعدة التصالح والتسامح والتضامن الجنوبي.


ولفت إلى ضرورة المضي قدمًا صوب تحرير مديرية مكيراس من سطوة الميليشيات الحوثية وتطهير كافة أراضي الجنوب من التنظيمات الإرهابية، مهيبا بكافة أطياف الشعب الجنوبي العظيم إلى التكاتف والتلاحم ورص الصفوف لمواجهة التحديات والمخاطر ودعم القوات المسلحة الجنوبية لتأمين الجنوب وحفظ المصالح العامة والخاصة في كل شبر على أرض الجنوب.


وجدد المجلس الانتقالي الجنوبي -عبر متحدثه- على دعمه لكافة الجهود المبذولة لإنهاء كافة قضايا الثأر والصراعات القبلية وتغليب المصلحة الوطنية العليا للجنوب.


ليست هناك تعليقات