Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

RTL

RTL

اعلان


 

الاخبار

latest

قرار الحكومة الاخير باحالة موظفي الدولة الذين وصلوا لاحد الاجلين للتقاعد.

 قرار الحكومة الاخير باحالة موظفي الدولة الذين وصلوا لاحد الاجلين للتقاعد.  الغد الجنوبي / محمد حيدره الحاتمي . قرار سياسي خطير لانه موجه  ف...

 قرار الحكومة الاخير باحالة موظفي الدولة الذين وصلوا لاحد الاجلين للتقاعد. 


الغد الجنوبي / محمد حيدره الحاتمي .




قرار سياسي خطير لانه موجه  فقط لموظفي الجنوب لاخراجهم للشارع.. 

اما موظفي الشمال فقد التزمت موسساتهم بابقائهم نتيجة الحرب وعدم قدرة التامينات على الدفع .كما انه اذا نفذ فالمستفيد والبديل سيكون شمالي. 

تنفيذ القرار على موظفي الجنوب كارثة ورمي من افنوا حياتهم في خدمة وطنهم للشارع عمل سياسي يراد به فقدان المجلس الانتقالي لحاصنته الشعبية.. فكل رب اسرة يتم اخراجه للتقاعد في زمن الحرب الان هو تكرار لما فعله نظام عفاش بابائهم من اقصاء وتهميش والرمي للشارع.

 في وقت راتب الموظف لايفي حتى ب10% من متطلبات الحياه فكيف برمي متقاعد للشارع بدون راتب او بثلثه فقط. 

والاخطر من ذلك ان من خلف اصدار الحكومة للقرار .

يرغب في اخراج عشرات الالاف من ابناء الجنوب للتقاعد واحلال مايستطيع من ابناء الشمال ومن تابعي احزاب صنعاء بديلا عنهم. لان هولاء يشكلوا اغلبية المتقدمين في كشوفات الخدمة المدنية والمرافق الايرادية لشغل هذه الوظائف. واستباقا لاي قرار سياسي باعطاء الجنوب حكم ذاتي او فك الارتباط عن الشمال. فالتوطين الوظيفي الشمالي في موسسات الجنوب عامل مساعد على تغيير الديموغرافيا وخاصة في عدن. ومحافظات الجنوب كامله  

والان ماعليكم الا تطلعوا على كشوفات كل الوزارات في عدن وكافة محافظات الجنوب وانزال اسما طالبي الوظائف المقيدين في مكاتب الخدمه المدنيه   لتجدوا ان التوطين الوظيفي للنازحين تجاوز الثلث. فكيف اذا تم تنفيذ القرار

جريمة مايحصل من الحكومة ويجب توقيفه من 

 عمال الجنوب والمجلس الانتقالي  . بالاستناد الئ تنفيذ القرار الصائب للرئيس اليمني عبدالريه منصور هادي حفظه الله الذي اصدره بتاجيل الاحاله للتقاعد حتئ انتها الحرب والاستقرار الكامل وفي حالة اصرار حكومة المناصفه. تستمر ثورة شعب الجنوب التحرريه واسقاط الحكومه. ومحاسبة المتسببين بالقرارات الارتجاليه من اعضا الحكومه ضد ابنا الجنوب. وتهمة الخيانه العظمئ وسحب الثقه واستمرار ثورة الجنوب التحرريه حتئ فك الارتباط بالاستقلال الناجز. والله ولي التوفيق

ليست هناك تعليقات