Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

RTL

RTL

اعلان


 

الاخبار

latest

اعلان


 

الشيخ عبدالصمد الحوشبي .. نموذج للقائد الفذ وصانع المعروف

 الشيخ عبدالصمد الحوشبي .. نموذج للقائد الفذ وصانع المعروف الغد الجنوبي /خاص . كتب / محمد مرشد عقابي: شيخ قبلي له وزنه الكبير، وقائد عسكري ا...

 الشيخ عبدالصمد الحوشبي .. نموذج للقائد الفذ وصانع المعروف


الغد الجنوبي /خاص . كتب / محمد مرشد عقابي:



شيخ قبلي له وزنه الكبير، وقائد عسكري استثنائي من الطراز الفريد، تجده يتقدم صفوف المقاتلين في مختلف جبهات القتال، لا يهاب الموت ولا تمنعه الإصابات من خوض غمار المعارك مع جنوده الأبطال.


القائد الشيخ عبدالصمد عبدالخالق علي الباشا الحوشبي، واحدا من أبطال الجنوب الذين شاركوا في جميع الملاحم البطولية التي صنعها اللواء 21 مشاة التابع للقطاع العسكري الذي يقوده اللواء الركن هيثم قاسم طاهر في الساحل الغربي، لم تمنع الإصابات المتكررة ومحاولات الأغتيال هذا البطل الحوشبي المغوار من البقاء في أرض المعركة.


الشيخ عبدالصمد الحوشبي، قائد فذ يرابط في جبهات القتال مانحا زملائه المقاتلين دوما الزاد المعنوي وروح العزيمة والإصرار والثبات على مواصلة دحر مليشيات إيران الحوثية من المناطق التي تسيطر عليها.


يعد القائد عبدالصمد الحوشبي، فارس شجاع لا يشق له غبار، تعرفه ميادين الشرف والبطولة وساحات الوغى أسدا هصورا، لا يعرف سوى تحقيق الإنتصارات المؤزرة برفقة أبطال ألوية المشاة تحت قيادة وزير الدفاع الأسبق اللواء الركن هيثم قاسم طاهر.


يظل القائد الشيخ عبدالصمد الحوشبي، مجاهدا ومناضلا صلبا وذو مبدأ ثابت لايحيد عنه، رجل مقدام لاتثنيه الأيام والسنين ولا جور الزمان وظروفه القاسية ان يتنازل عن القيم والثوابت الوطنية والثورية التي يؤمن بها ونشأ وترعرع عليها.


كما يبقى، واحدا من الرجال الأشداء القلائل الذين حملوا على عاتقهم قضية الوطن ومشروع التصدي لمليشيات الحوثي الإيرانية، وكان ولايزال سباقا في البذل والعطاء والفداء والتضحية وفي الصفوف الأولى مدافعا عن حياض وعزة وكرامة هذا الوطن.


يمثل القائد الشيخ عبدالصمد الحوشبي، نموذجا لذلك القائد الإنسان المحب لوطنه وشعبه وابناء جلدته وزملائه وكل من يعرفه، يتمتع بأخلاق حسنة وتواضع جم، ترتسم في محياه ووجنتاه بشاشة تعبر عن حنانه وحبه وعطفه على كل الناس.


قدم هذا القائد البطل، الكثير لوطنه وابناء وطنه ونال منهم القبول والإحترام والتقدير، كما وضع العديد من البصمات الخيرية والإنسانية التي يلمس نفعها الجميع، ولم يقتصر دوره على عمله العسكري فحسب بل له اسهامات عديدة في حل ومعالجة الكثير من القضايا والمشاكل التي عانت منها بلاد الحواشب.

ليست هناك تعليقات