الغد الجنوبي الغد الجنوبي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

ﻟﻠﺒﻄﻮﻟﺔٍ ﺭﺟﺎﻝٍ، ﻋﻨﻮﺍﻧﻬﻢ:(ﺍﻟﻨَّﺼﺮ ﺃﻭ ﺍﻟﺸَّﻬﺎﺩﺓ)...

ﻟﻠﺒﻄﻮﻟﺔٍ ﺭﺟﺎﻝٍ، ﻋﻨﻮﺍﻧﻬﻢ:(ﺍﻟﻨَّﺼﺮ ﺃﻭ ﺍﻟﺸَّﻬﺎﺩﺓ)...

• تعليق ـ شايف محمد الحدي
• تصوير ـ فــؤاد قائــد جباري
• المركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي

الغد الجنوبي / خاص


أبطالٌ على خطِّ النَّار، وهم يحملون أرواحهم على أكفهم في ميادين الشَّرف والبطولة، فهم رموز التضحية، وعنوان الرجولة والولاء والانتماء لكلِّ ذرَّةِ تُراب من وطننا في صورةٍ مُعبَّرة قلَّما تجد لها مثيل، تجسَّدت فيها كلُّ القيم والمعاني السَّامية كالبطولةٍ والتضحيةِ والإيثار والقُوَّة والعزيمة.. هكذا رصَدَ الأخ فؤاد قائد جباري، المُتحدِّث الرَّسمي باسم جبهات محور الضالع العسكري، هيبة وشُموخ وكبرياء وعزَّة نفس لرجلٍ سبعيني، مرفوع الهامة، من قبائل حَجْر بن ذو رُعَيْن الحِمْيَري، مرابطاً على الخطوط الأماميَّة شمال غرب محافظة الضالع، وهو متمنطقاً رشاشاً مُعدِّل نوع (بيكا روسي)، وسط حالة إقدام، ورباطة جأش، وشجاعة متناهية وسعادة بنيلهِ شرف الدفاع عن الدين والوطن بمعنوياتٍ وروحٍ قتاليَّةٍ عاليةٍ، مقدم سلامه وتحياته لكلِّ أبناء الشعب الجنوبي من المهرة حتَّى باب المندب، مؤكَّداً ثقته بالله بقربِ النَّصر وهزيمة مليشيات الحُوثي الإيرانيَّة.
وكأَنَّ لسان حاله يقول:«أيُّهَا الجنوبيون وطنكم بخير وحدودكم آمنة، فهي بيد رجال الثُّغور، الذين يعشقون الموت على أنَّ يتهاونوا بذرَّةِ تُرابٍ من وطنِهم، ولن يستطع أعداؤنا مهما خطَّطُوا أنَّ ينالوا من كرامتنا وأرضنا التي قدَّمنا من أجلها قوافل من الشُّهداء، ونطمئنكم أنَّ الموعد مع النَّصر قريب».
هكذا هو حال الأبطال في ميادين الشَّرف والبطولة لبَّوا نداءَ الحقَّ ورفعوا رايات المجد عاليةً، جِباهٌ سُمرٌ جادت وبَذَلت نفسها لروح التضحية وتعلَّموا أن يكونوا مقبلين لا مدبرين وأنَّ تكون أجسادهم هي الدرع القوي ويتحلّون بشجاعةٍ وبسالةٍ للذَّودِ عن الحمى، وردِّ الأعداء والمتربصين في سبيل الدفاعِ عن الدين وحياض الوطن وشرف الأُمَّة. 

#معركة_قطع_النفس

#المركز_الإعلامي_لمحور_الضالع_القتالي


عن الكاتب

أبن الجنوب العربي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

الغد الجنوبي